- ميراي الحدّاد وازن

العدد - ميراي الحدّاد وازن
  • الأصدقاء الحقيقيّون

    خُلِقَ الإنسان ليُقيم علاقات بأخيه الإنسان. والقلب البشريّ يتوق إلى إيجاد أصدقاء يشاركهم أفراحه وأحزانه، ضعفاته وانتصاراته، ويجد فيهم مصدرًا للتّشجيع والاحتضان؛ فما من أحد يُحبّ أن يكون مُهَمّشًا، أو وحيدًا، أو غير محبوب. وفي الكتاب المقدّس، نجد مثالاً رائعًا لصداقة حقيقيّة جمعت بين داود ويوناثان، فنقرأ في 1 صموئيل 18: 1: "أنَّ نَفْسَ يوناثان تَعلَّقَتْ بِنَفْسِ داود، وأحَبَّهُ يوناثان كَنَفْسِه".

    العدد:
Subscribe to - ميراي الحدّاد وازن