إلى من تَرفع صلاتك؟

الكاتب:
الموضوع:
العدد:
السنة:

يُعلِّم الكتاب المُقدس بوضوح أن العبادة والسجود هي لله وحده. عندما سجد الرسول يوحنا الحبيب للملاك، اعترض الملاك قائلاً: "انْظُرْ لاَ تَفْعَلْ! لأَنِّي عَبْدٌ مَعَكَ وَمَعَ إِخْوَتِكَ الأَنْبِيَاءِ، وَالَّذِينَ يَحْفَظُونَ أَقْوَالَ هَذَا الْكِتَابِ. اسْجُدْ لِلَّهِ" (رؤ 22: 9). وعندما سجد كرنيليوس لبطرس، قال له "قُمْ أَنَا أَيْضاً إِنْسَانٌ" (أع 10: 26). وعندما أرادت الجموع في لسترة تقديم الذبائح لبولس ولبرنابا، مزَّقا ثيابهما وقالا لهم "نَحْنُ أَيْضًا بَشَرٌ تَحْتَ آلاَمٍ مِثْلُكُمْ نُبَشِّرُكُمْ أَنْ تَرْجِعُوا مِنْ هَذِهِ الأَبَاطِيلِ إِلَى الإِلَهِ الْحَيِّ" (أع 14: 15).

أكَّد الرّبّ يسوع المسيح بنفسه حصريّة السجود والعبادة لله وحده حين قال لإبليس عندما جاء يُجرّبه في البريَّة "مَكْتُوبٌ: لِلرَّبِّ إِلَهِكَ تَسْجُدُ وَإِيَّاهُ وَحْدَهُ تَعْبُدُ" (مت 4: 10). أمّا يسوع فقبِلَ السجود والعبادة لأنّه كان الله الّذي ظهر في الجسد وهو الحيّ القائم إلى الأبد. "أَنَا هُوَ الأَلِفُ وَالْيَاءُ، الْبِدَايَةُ وَالنِّهَايَةُ، يَقُولُ الرَّبُّ الْكَائِنُ وَالَّذِي كَانَ وَالَّذِي يَأْتِي، الْقَادِرُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ" (رؤ 1: 8).

إنّ رفع الصلوات والتسبيحات هو من أساسات العبادة والسجود. فعندما نصلّي أو نُرنّم لأحد ما، هذا يعني أنَّنا نعبده. ولا يوجد، في كلّ الكتاب المُقدس بعهديه القديم والجديد، إشارة واحدة لصلاة واحدة أو ترنيمة واحدة رُفعت لغير الله. يظن البعض أنهم بصلواتهم لغير الله يطلبون المساعدة أو التوسُّط فقط دون العبادة. أمّا الرسول بولس فكان واضحًا: "يُوجَدُ إِلَهٌ وَاحِدٌ وَوَسِيطٌ وَاحِدٌ بَيْنَ اللهِ وَالنَّاسِ: الإِنْسَانُ يَسُوعُ الْمَسِيحُ" (1 تي 2: 5).

أليس الرّبّ يسوع المسيح هو الله معنا، وفي وسطنا، ويسمعنا إذ هو الأقرب إلينا؟ (مت 1: 23؛ 18: 20). لا يحتاج صاحب القلب الكبير لشفاعة، ولا يحتاج خالق الكون العظيم لمُساعدة. هذا ما فعله قديسو العليّ وأنبيائه في القديم إذ عبدوا الله وحده. فلِما لا نقتفي آثارهم ونذهب إلى الله مباشرة في عبادتنا وصلواتنا؟ ألم يقل الكتاب: "اُطْلُبُوا الرَّبَّ مَا دَامَ يُوجَدُ. ادْعُوهُ وَهُوَ قَرِيبٌ" (إش 55: 6). ألم يُشجّعنا يسوع أن نأتي إليه مباشرة وهو يستجيبنا: "تَعَالَوْا إِلَيَّ يَا جَمِيعَ الْمُتْعَبِينَ وَالثَّقِيلِي الأَحْمَالِ، وَأَنَا أُرِيحُكُمْ" (مت 11: 28).