عتب المسيح... على قدر محبته!

الكاتب:
الموضوع:
العدد:
السنة:

إليكُم أتيت... وأنتُم إليَّ لا تأتون!

كثُرت طلباتكم عندي... وطلبة منّي لا تحتملُون!

تُريدُون الخلاص منّي... وأنتُم إليَّ لا تلتفتُون!

تُريدُون البركة منّي... وأنتُم كلامي لا تُطيعُون!

تُريدُون السّلام منّي... وأنتُم إنجيلي لا تقرأُون!

تدعوتُكم إليَّ... وأنتم لغيري تذهبُون!

أنا أبحث عنكُم... وأنتم منّي تهربُون!

تقولون لي دائماً: لا، نحن نريدُك... وقد تركتُمُوني مِن حيث لا تدرُون!

اتّكلتُم وافتخرتُم بأعمالكُم... والحقيقة أنّكم بنعمتي تخلُصُون!

راهنْتُم على نفوسكم... ولم تعلموا أنّكُم بذلك أنتم مُخطِئُون!

ابتعدتم عنّي... دون أن تُدركوا أنّكم بدوني لا شيءَ تقدِرُون!

عبدتُم غيري... وأنتم تدّعون دائماً: "لا! إنّهم فقط مُكرَّمُون!"

أحبتتكم للمُنتهى... وأنتم محبّتي لا تُبادِلُون!

تذكرونني فقط في ميلادي وموتي وقيامتي... وسُرعانَ ما إيّايَ تَنسُون!

انظروا، أنا آتي سريعًا... وأنتم حتى لمجيئي غير مُبالُون!

عَتَبي عليكُم كبيرًا!... أنّكم إيّايَ لا تُريدُون!

توبُوا وارجعوا إليَّ... لتحيوا! وإلاّ أنتم فحتمًا سوف تهلِكُون!