تاريخ وشخصيّات

العدد تاريخ وشخصيّات
  • الدكتور فؤاد الصغير... رحلة العمر بين المحاماة والقضاء

    هو "فؤاد الصغير"؛ ولد في مشغره في 1910. والده الطبيب مخايل الصغير ووالدته أديل سليمان طرابلسي. تخّرج من كلية الحقوق في الجامعة اليسوعية في 1931 وتدرج في مكتب نقيب المحامين آنذاك دعيبس المر وفي مكتب المحامي جوزف أبو خاطر في زحله. إنتقل إلى سلك القضاء في 1942 وتولّى مناصب عدّة في الحقلين المدني والجزائي أبرزها:

    - قاضي تحقيق في جبل لبنان ومن ثم في بيروت.

    - محام عام إستئنافي في بيروت.  

    - رئيس أول محكمة إستئناف في الجنوب.

    - مستشار في الغرفة الأولى لمحكمة التمييز.

    - مفتش قضائي عام ورئيس معهد الدروس القضائية.

    العدد:
    الكاتب:
  • اذكر خالقك في أيام شبابك

    كان وليام بوردن (1887-1913)، عند تخرّجه من الثانويّة، مليونيراً، وارثاً لثروة العائلة الغنيّة. امتلك ما يتمناه المرء من أموال وممتلكات واسم رفيع في المجتمع، لكّنه قرر، في بداية شبابه، أن يكرّس حياته لخدمة مخلصه الرب يسوع المسيح. أنشأ في سنته الأولى في جامعة "يال" Yale مجموعة صغيرة من الشباب للصلاة ودراسة الكتاب المقدس، وهي سرعان ما كبرت وضمّت ألف تلميذ يجتمعون للعبادة بشكل منتظم. بعد تخرجه من Yale وكلية اللاهوت في جامعة "برينستون" Princeton، قرّر، وهو في الخامس والعشرين من العمر، أن يتخلّى عن ثروته ويصير مبشّراً في الصين. وفي الطريق إلى هناك، أُصيب بوردن بالتهاب في السحايا ومات بعد شهر.

    العدد:
  • فارس الخوري: رئيس حكومة الإستقلال في سوريا

    لمَعَ في سوريا اسم رئيس الوزراء فارس الخوري (1877-1962) اللبنانيّ الإنجيليّ من بلدة الكفير في قضاء حاصبيا. وُلِد فارس في بيت والد أورثوذكسيّ اعتنق البروتستانتيّة وانضمّ إلى الكنيسة الإنجيليّة المشيخيّة، وكان نجارًا يدير أملاكه الزراعيّة وقد وجّه أولاده نحو الإيمان والعلم وحبّ الوطن. تلقّى فارس علومه الابتدائيّة في مدرسة القرية ثم درس في مدرسة الأميركان في صيدا التي انتقل منها إلى الكليَّة الإنجيليَّة السوريّة فتخرّج عام 1897.

    العدد:
  • هيوغو غروتيوس (1583-1645)

    لا يمتلك بعض الرجال قدرة الحكم على أعمالهم وهيوغو غروتيوس أحدهم. انتحب وهو على فراش الموت على معظم أعماله معتقداً أنّها من دون أيّة قيمة. وتوفيّ في 28 آب 1645 مقتنعًا بأنه كان فاشلًا.

    العدد:
    الكاتب:
  • الشيخ ناصيف اليازجي

    من أعلام النهضة الأدبية الحديثة ورائد من رواد نظم الترانيم الروحية للكنائس الإنجيلية

    هو "ناصيف بن عبدالله اليازجي"، ولد في 25 آذار سنة 1800 في قرية كفرشيما. أقامت أسرته في بداية القرن السابع عشر في إحدى قرى محافظة درعا، ثم هاجر أفراد منها إلى مدينة حمص وأصبحوا كتّاباً للولاة والحكام الأتراك فأُطلق عليهم "اليازجي" وهي كلمة تركيّة تعني "الكاتب".

    العدد:
    الكاتب:
  • جون غريشام ماشين

    ودوره في تعزيز الإيمان المسيحيّ الأصيل

    ولد جون غريشام ماشين في 28 تموز 1881 في عائلة أرستقراطية فاحشة الثراء في بالتيمور ماريلاند. ترك له جدّه (والد أمه) ووالده مدخولاً يصل إلى خمسين ألف دولار يوميّا في حين كان في مقدور أي عائلة العيش على ثلاثة آلاف دولار في السنّة. كان جون غنيّا في شبابه واستطاع، بفضل وضعه الماديّ، التعلّم في أوروبا وفيما بعد دعم المطبوعات المسيحيّة والعمل التبشيري.

    العدد:
    الكاتب:
  • الإنجيليون في صميم النهضة العربية الحديثة

    عصر النهضة هو العصر الذي بدأ فيه العرب ينهضون مما كانوا عليه في عصور الإنحطاط من فقر وجهل وتأخر شمل كلّ ميادين العيش والحياة. وتُعَدّ حملة نابوليون بونابرت إلى مصر سنة 1798 أبرز حدث سياسي شكّل منطلقاً لمرافقة ومساعدة حركة النهضة العامة على الإنبعاث بشتى جوانبها الأدبيّة والإجتماعيّة والسياسيّة والاقتصاديّة والفكريّة.

    العدد:
    الكاتب:
  • طابيثا... إمرأة لا غنى عنها

    "وكان في يافا تلميذة اسمها طابيثا، الذي ترجمته غزالة. هذه كانت ممتلئة أعمالاً صالحة وإحساناً." (أعمال 9: 36). يخبرنا الوحي المقدّس عن الأحداث التي جرت في يافا، المدينة ذات المرفأ على البحر الأبيض المتوسط. ولأن البحر التهم الكثيرين من الصيادين، امتلأت المدينة بالنساء الأرامل، اللواتي خسرن أزواجهن الصيّادين ومصادر رزقهنّ. وبات أولادهنّ يتامى. أما طابيثا، أو غزالة وهي اسم على مسمّى، فنشطت في عمل الصلاح. لم تضيّع الوقت في أمور باطلة أو قليلة النّفع، بل خدمت المسيح بصمت في كنيسة يافا. وعاونت الرسل؛ وهي المرأة الوحيدة في الكتاب المقدّس التي حظيت بلقب "التلميذة".

    العدد:
  • شارع بلس: شارع مؤسّس الجامعة الأميركيّة في بيروت

    يمتد شارع بلس في بيروت من أول مباني الجامعة الأميركية ويتجه نحو البحر.

    جاءت التسمية تكريمًا للدكتور دانيال بلس الذي أسّس الجامعة الأميركيّة في بيروت وكان أول رئيس لها، كذلك سميّت إحدى مباني الجامعة الرئيسية باسمه BLISS HALL.

    العدد:
    الكاتب:
  • لبنان... بين البعل والرب!

    لم يذكر الكتاب المقدّس وطناً بأجمل الأوصاف كما ذكر لبنان. ولا عجب في أن اسمه ورد 70 مرّة، وذُكرت كلمة الأرز 75 مرّة، ودُوّن اسم 35 مدينة وقرية من لبنان. كما تكلّم الكتاب عن 10 شخصيّات لبنانية من رجال ونساء. ولعل الأهم هي مقارنة جمال الرّب بجمال لبنان "طَلْعَتُهُ كَلُبْنَان. فَتًى كَالأَرْز" (نش 5: 15). ووصف المؤمنَ الصدّيق بأنه كالأرز في لبنان (مز 12:92). ودُعِيَ الأرز ليُسبّح اسمَ الرّب (مز148: 13). وتجلّى مجد الله على جبل حرمون، حيث أعلن الآب على الملأ: "هذا هُوَ ابني الحبيب. له اسمعوا". (مر1:9).

    العدد:
    الكاتب:

Pages

Subscribe to تاريخ وشخصيّات