37

العدد 37
  • مزمور 34

    وَجْهُ الرَّبِّ ضِدُّ عَامِلِي الشَّرِّ لِيَقْطَعَ مِنَ الأَرْضِ ذِكْرَهُمْ.

    أُولئِكَ صَرَخُوا، وَالرَّبُّ سَمِعَ، وَمِنْ كُلِّ شَدَائِدِهِمْ أَنْقَذَهُمْ.

    قَرِيبٌ هُوَ الرَّبُّ مِنَ الْمُنْكَسِرِي الْقُلُوبِ، وَيُخَلِّصُ الْمُنْسَحِقِي الرُّوحِ.

    كَثِيرَةٌ هِيَ بَلاَيَا الصِّدِّيقِ، وَمِنْ جَمِيعِهَا يُنَجِّيهِ الرَّبُّ...

    الشَّرُّ يُمِيتُ الشِّرِّيرَ، وَمُبْغِضُو الصِّدِّيقِ يُعَاقَبُونَ.

    الرَّبُّ فَادِي نُفُوسِ عَبِيدِهِ، وَكُلُّ مَنِ اتَّكَلَ عَلَيْهِ لاَ يُعَاقَبُ.

    العدد:
  • سيّدي كامل الصفات

    أخبرني عنك الجبل المقابل لبيتي وكذلك الساقية والشجر، انطبَعتَ في مخيّلتي واسعاً كالبحر المطّل من شرفتي ولطيفاً كالنسمات.

    عرفتُك باكراً، عند بزوغ الفجر  جميلاً كشمسه المشرقة، رقيقاً كقلوب الامهات، أخبرتني أمي أنك تصغي لصلاتي فصرت أنام وفي قلبي أطيب النغمات.

    مرّ بعض من سنواتي وقد ابتعدت فيها عنك، فعفوك سيدي.

     أرجَعَتنِي إليك يداك المثقوبتان والجراحات، عرفت شخصك مثلّثاً مطلقاً كامل الصفات تُكلِّم الأنبياء والرسل الأتقياء فيدوّنون الاعلانات.

    سيدٌ في التاريخ تدين شعوباً بشعوبٍ فتتوالى الحضارات تبني ملكوتاً من المتّضعين التائبين، شرّفني دخوله، وتسحق فلاسفة وفلسفات.

    العدد:
    الموضوع:
  • يسوع يُطعِم خمسة آلاف رجل

    قضى يسوع السنوات الثّلاث الأخيرة من حياته يجول من مدينة إلى أخرى يكرز بملكوت الله ويتحنّن على النّاس ويلبّي احتياجاتهم. وتوجّه في ذات يوم إلى موضعٍ خلاء ليأخذ قسطًا من الرّاحة ويختلي بالرّبّ ورأى جمعًا كبيرًا مُقبلاً إليه. تَبِع بعض النّاس المسيح لأنّهم آمنوا حقًّا بأنّه ابن الله الوحيد مخلّص الخطاة ولكنّ كثيرين آخرين تبعوه لأغراضٍ شخصيّة كنيل الشّفاء أو إشباع حاجاتهم الجسديّة. فعندما أتى هؤلاء، لم يعتذر عن عدم إمكانه قضاء الوقت معهم رغم أنّه كان منهكًا جدًّا بل أخذ يُخبرهم عن الملكوت ويشفي مرضاهم.

    العدد:
    الموضوع:
  • نبوخذنصّر، الملك المتكبّر

    ظنّ نبوخذنصّر، ملك بابل العظيمة والكبيرة، أنّه أقوى ملك على الأرض وأنّه يستطيع فعل كلّ ما يريده حتى أنّه أراد أن يمجّده الجميع ويجلّونه كأنّه إله. لكنّه نسيَ أنّه يوجد إله أعظم منه لم يُعطِه المجد والجلال بل أراده لنفسه.

    وفي يوم من الأيام، أبصر الملك نبوخذنصّر حُلُمًا رأى فيه شجرةً كبيرةً وجميلةً جدًّا أخذت تنمو وتكبر وقويت حتى بلغ علوّها السماء. وكانت أوراقها جميلة وثمرها كثير وسكنت فيها طيور السماء واستظلّ تحتها حيوان البَّر. وإذا قدُّوس ينزل من السماء ويأمر بقطع الشجرة لأنّها كبُرت جدًّا ولكنه ترك ساق أصلها في الأرض.

    العدد:
    الموضوع:
  • مراجعة لكتاب "الإنسان في الكتاب المقدّس"

    بعد ما نراه من مجازر فظيعة تُرتكَب بحقّ الإنسان ونسمع به من أخبار عن حروب شرسة أجبرت الكثيرين من المسيحيّين على الهجرة، نتساءل: أهذا هو الإنسان؟ وهل يُعقل ما يعمله في حقّ الإنسانيّة؟ لا بدّ، للإجابة على هذه الأسئلة، من استعراض كتاب "الإنسان في الكتاب المقدّس" للدّكتور القسّيس إدكار طرابلسي.

    العدد:
    الموضوع:
  • اغتيال راسبوتين

    كان غريغوري يافيموفيتش (1869 – 1916) فلاّحاً سيبيرياً ادّعى وهو في الثامنة عشرة من العمر رؤية "عذراء قازان" واقتنع بأنه تم اختياره لهدف خاص. وقدّسه الفلاحون البسطاء بالرغم من أميّته. أولع بالشرب وبسرقة الجياد، وشكّل اتهامه ذات مرة بسرقة أحد الأحصنة نقطة تحول في حياته. فهرب واختبأ في أحد الأديرة حيث ادعى صفة الراهب التي لازمته طيلة حياته. بدأ يتجول في أنحاء روسيا بوصفه رجلاً "مقدساً" يطرد الأرواح الشريرة ويشفي الأمراض ويزور الأديرة والطوائف الدينية على طول الطريق.

    العدد:
  • البروتستانت: تسميتهم ونشأتهم

    يوجد الكثير من التّسميات المختلفة الّتي تصف التّنوّع بين أتباع الدّين المسيحيّ، وعبارة "بروتستانت" هي إحدى هذه التّسميات. يُقال أنّها أُطلِقَت لأوّل مرّة في التّاسع عشر من نيسان 1529.  

    العدد:
    الكاتب:
  • توما الأكويني: فيلسوف مُميّز ولاهوتي متواضع

    إن لُقِّبتَ يوماً ما بالغبيّ أو بالأحمق سيمكنك عندها أن تشعر بحقيقة ما شعرَ به توما الأكويني في ذات يوم.كان ولدًا بدينًا وبطيء التفكير ونعته رفاقه الحذقون الأشرار بـِ "الثور المغفّل" وسخروا، في شكل مهين، من ضخامته وبساطته. أمّا توما فتجاهلهم لأنه عرف ماذا يريد من الحياة. أراد أن يصبح راهبًا وطالبًا باحثًا يحبّ الله. وكانت رهبنة القديس دومينيك قد تأسّست، وضمّت في صفوفها رهبانًا استخدموا عقولهم لمجد الله. ورأى توما أن دعوته معهم.

    العدد:
  • الجميع تركوني ولكن...

    يمُرّ الانسان في حياته بالكثير من الظروف والمصاعب، فيشعر بالحاجة الى سند أو رفيق أو معين أو صديق أو حتى من يستمع إليه وحسب. قد يضع آماله في أب ينتشله من ورطته أو أم تعزّيه أو أخ يسانده أو أخت تتعاطف معه، أو ربّما زوج يعينه ويخففّ حمله.  ويجد في الكثير من الأوقات ان هؤلاء جميعهم منشغلون عنه بأعمالهم وأمورهم الخاصة فيعكف عن مشاركتهم مشاكله علماً منه بضيق وقتهم فلا يريد أن يُثقِل كاهِلَهُم بما يَشغُله ويُعانيه.

    العدد:
  • أشواك الزواج (4): الماضي ومستقبل الزواج

    كم من إنسان يعيش يومه غير سائل عن الغد. شعاره "يا نفسي كُلي واشربي لأننا غدًا نموت". وبناء عليه يعيش على هواه. يظن أنه يتسلّى ويتمتع بحياته وسني عمره وشبابه. فيتحدّى كلّ التقاليد والأعراف والعادات والاجتماعيات وقد يصل به الأمر إلى أن يتحدى أحيانًا الأدبيات والأخلاق بل وينغمس في الممنوعات ضاربًا بعرض الحائط كلّ النصائح.

    كم مرّة سمعت بعضهم يقول "أتزوج؟! هلّق؟! لشو؟ بكّير كثير. لاحق. هلّق خلّيني أتسلّى وعيش عمري".

    العدد:

Pages

Subscribe to 37