دور الأم الأخلاقي والرّوحي

العدد:
السنة:

يتّصف عصرنا بتدنّي الأخلاق وانتشار الفساد. ولأنّ البيت هو عماد المجتمع فالحاجة ماسّة لأمّهات فاضلات ينشّئن أولادهنّ أخلاقيًّا وروحيًّا. تربية الأولاد الصّالحة وكالة ثمينة سلّمها الله للأمّهات وسوف يحاسبهنّ عليها.

 

يرث الأبناء الكثير من خصائص والديهم بالجينات المتوارثة. لكنّهم أيضًا يتأثّرون بالتّربية البيتيّة. تلعب الأمّ دورًا كبيرًا في هذا المجال بسبب الوقت الطّويل الّذي تصرفه مع أولادها. تطبع فيهم كمًّا من أفكارها ومعتقداتها ومبادئها وقيمها الأخلاقيّة. تفعل ذلك بالتّعليم المباشر ومن مراقبتهم لحياتها اليوميّة فيتشرّبون قناعاتها ويقلّدون تصرّفاتها.

 

تتميّز الأمّ الرّوحيّة بسلوكها الإيماني أمام أهل بيتها. يرى فيها أولادها الإيمان الحقيقي المبنيّ على الصّخر. وتربّيهم على الإيمان الكتابي السليم بحسب بتوجيهات الرّب وإرشاده. يرافقها أولادها فيختبروا صلابة مفاهيمها، وحكمتها، ووقوفها إلى جانب البرّ والحقّ، وتطابُق سلوكها وكلامها مع إنجيل المسيح. فيكوّن كلّ منهم نظرة صحيحة للإيمان، ولشخص الرّب يسوع المسيح، ولبناء علاقة متينة به.     

 

تبني هذه الأمّ حياتها على الكتاب المقدس بالدّرجة الأولى فتقرأه لنفسها، ومع أولادها يوميًّا لتتأصّل فيهم، وتتوطّد علاقتهم بكلام الرب. وتصلّي معهم ولأجلهم. وتعلّمهم كيف يخاطبون الرب، ويفتحون قلوبهم أمامه، ويطلبون معونته وارشاده في كلّ أمورهم ومراحل حياتهم.

 

يتعلّم منها أولادها أيضًا مبادىء العمل، والنّجاح، والإجتهاد، والمثابرة، والمسؤوليّة، واحترام السّلطات والخضوع لكافّة القوانين. وترشدهم ليواجهوا مشاكل الحياة بإيمان وثقة بالرّب ومواعيده، واتّكال عليه. تدرّبهم على الأمانة والقيم والصّدق والإستقامة، وتجنّب الكذب والإستغلال والظّلم، والإبتعاد عن محبّة المال والفساد. يشاهدونها تبذل ذاتها بلا حدود لخير العائلة والآخرين فيدركون معنى الوفاء والمحبّة العمليّة والتّضحبة والتّسامح والغفران وضرورة الإعتذار والتّراجع عن الخطأ.

 

لا يشبّ الأولاد على الأخلاق بالصّدفة بل بالتّربية الواعية والسّليمة والحكيمة. تساهم الأمّ بتأثيرها الرّوحي والأخلاقي في تكوين ضمائر أبنائها منذ الصّغر فيرافقهم طوال حياتهم، وينبّههم لوجود المسيح الحقيقي والشّخصي والحيوي معهم في كلّ أحوالهم. هكذا يعيشون في البرّ والإيمان والتّقوى في الخفاء كما في العلن. ويكونوا مواطنين صالحين ومدعاة للفخر.

AddToAny