ماذا يقول الكتاب المقدّس عن الكارما؟

العدد:
السنة:

الكارما مفهوم أخلاقيّ في الدّيانتين البوذيّه والهندوسيّة. يشير إلى مبدأ السببيّة حيث النّوايا والأفعال الفرديّة تؤثّر على مستقبل الفرد. بمعنى أنّ طريقة الحياة الّتي يعيشها الإنسان تقرّر نوع الحياة الّتي ينالها بعد الموت. ترتبط الكارما بالتقمّص أي الولادة الجديدة في جسد أرضيّ بعد الموت. يكافأ التّقي اللّطيف غير الأناني بحياة سعيدة، ويُعاني الشرّير صاحب النّوايا السيّئة في حياة غير سعيدة. فما يزرعه الفرد في هذه الحياة يحصده في الحياة التّالية لأنّ قانون العقاب والثّواب مزروع في باطن الإنسان. يرفض الوحي المقدّس معتقد التقمَص ولا يدعم الكارما.

 

تنفي الآية في عبرانيين 9: 27، "وُضع للنّاس أن يموتوا مرَةً ثمَ بعد ذلك الدّينونة"، التقمّص والكارما. يولد الإنسان مرّةً واحدةً ويموت مرّةً واحدة. لا توجد دوائر حياة وموت وولادات غير متناهية كما تنادي عقيدة التقمّص. من ناحية ثانية، يواجه كلّ فرد الدّينونة بعد الموت ولا مجال أمامه  لفرصةٍ أخرى ليعيش حياةً ثانيةً أفضل. ينال كلّ واحد جرعة حياة واحدة يعيشها حسب خطَة الله، ليس إلّا!

 

يعلّم الوحي المقدّس مبدأ الزّرع والحصاد. يصرّح النّبي أيّوب بأنّ "الحارثين إثمًا والزّارعين شقاوة، يحصدونها". ويقول المرنّم في المزامير، "الّذين يزرعون بالدّموع يحصدون بالإبتهاج". تشير هذه الآيات، وغيرها الكثير في مبدأ الزّرع والحصاد، إلى أنّ الحساب على أعمال البشر يتمّ في هذه الحياة وليس في حياة مستقبليّة أخرى، وأنّ ثمر الحصاد يتناسب مع الأعمال الّتي فعلوها. بالإضافة إلى ذلك، يؤثّر ثمر الحصاد في هذه الحياة على مبدأ الثّواب والعقاب بعد الموت.

 

لا وجود "بعد الموت"، أو "ما بعد الحياة"، لولادة أخرى وتقمّص جسد آخر هنا على الأرض. الآتي يكون إمّا عذابًا أبديًّا في الجحيم، أو حياةً أبديّةً مع يسوع الّذي مات لنعيش معه إلى الأبد. كتب القدّيس بولس، "لأنّ من يزرع لجسده فمن الجسد يحصد فسادًا. ومن يزرع للرّوح فمن الرّوح يحصد حياة أبديّة. فلا نفشل في عمل الخير لأنّنا سنحصد في وقته إن كنّا لا نملّ" (غلاطية 6 : 8-9).

 

يجب ألّا يغيب عن بالنا أبدًا أنّ موت يسوع على الصّليب قد أنتج حصاد الحياة الأبديّة، الّتي ننالها بالإيمان فقط. "لأنّكم بالنّعمة مخلّصون بالإيمان وذلك ليس منكم. هو عطيّة الله. ليس من أعمال كي لا يفتخر أحد" (أفسس 2: 8-9). إذًا، لا تتوافق مفاهيم التقمّص والكارما مع تعليم الكتاب المقدّس عن الحياة والموت، وعن الزّرع وحصاد الحياة الأبديّة.

AddToAny