المقالات

عرض 1 - 23 من اصل 1108

كلمة التحرير

الإنسان كائنٌ دينيٌّ. لا يقدر أن لا يكون كذلك أيًّا كان معبوده أو لم يكن. لا أناقش هنا جوهر الدين بل طرق التفكير الدينيّ الّتي تتحكّم بالمتديّنين وبمجتمعاتهم.

علّم يسوع تلاميذه أن يُصلّوا: "لِيَأْتِ مَلَكُوتُكَ." وهو لطالما علّم عن ملكوت السماوات واستعلان مُلك ابن الإنسان في الأزمنة الأخيرة. تعليمه لم يكن غريبًا عن نبوّات العهد القديم.

حقائق مسيحية

صعب أن يحدّد إنسان هدف الله لسماحه بوجود الشرّ في العالم. يعود السّبب لنقص المعلومات لديه وقلّة المعطيات أمامه. بشكلٍ عامّ، يفتقر النّقاش حول حدوث الشّرّ إلى الكثير من الدقّة.

تختلف نظرة النّاس إلى الخطيّة وأحكامهم من جهتها. تصرّح الغالبيّة العظمى ببراءتها من جرم الخطيّة بأقوال باتت شائعة. مثال على ذلك، "ماذا فعلتُ؟

يستندُ تفسيُر الظّواهرِ الكاريزماتيّةِ الشّائعةِ إلى أمرين منتشرين على نطاقٍ واسعٍ في العالمِ اليوم، النّزعةُ الشّكوكيّةُ ونكرانُ الذّات.

الصّوم هو الإنقطاع عن الطّعام والعمل والتّرفيه بهدف الصّلاة والتضرّع أمام الله. حين يمرّ الإنسان بحالةٍ قاهرةٍ ومستعصيةٍ، أو يشعر بضغط حاجة ملحّة، يصوم ليسكب ذاته ويتذلّل في حضرة الله.

  "لأنّ الإنسانَ أيضًا لا يعرفُ وقته. كالأسماكِ الّتي تُؤخذ بشبكةٍ مُهلكةٍ، وكالعصافيرِ الّتي تُؤخذُ بالشَّرك، كذلك يُقتنَصُ بنو البشر في وقت شرّ، إذ يقع عليهم بغتةً" (جا 9: 12).

أذهل لبنان الفلاسفة والشّعراء بجماله الطبيعيّ منذ القِدَم. وقصد الله في حكمته أن ينال الإسم "لبنان" حيّزًا هامًّا من كلمته المقدّسة.

"وأمّا ذلك اليوم وتلك السّاعة فلا يعلم بها أحد ولا ملائكة السّموات ولا الإبن إلّا أبي وحده. لذلك كونوا أنتم أيضًا مستعدّين لأنّه في ساعة لا تظنّون يأتي إبن الإنسان" (متى 24: 36 و44).

مبادئ مسيحيّة

انتقل سرب من الضّفادع ليعيش في محيط جديد. سقط إثنان منهما في حفرةٍ عميقة. فتوقّفت المسيرة وبدأت ورشة الإنقاذ. لم تنفع جميع الحلول الّتي قدّمها كلّ فرد في المجموعة.

يقولُ أحدُهم "لِمَ نشعرُ أحيانًا أنّ الله يُشيحُ بوجهِهِ عنّا ولا يتدخّلُ في أيّ شيءٍ؟"

المؤمن المسيحي

أعلنَ يشوع، بجرأةٍ استثنائيّةٍ، انتماءه وعائلتَه إلى الرّبّ، بعدما تحوّلَ الشّعب من عبادة الله إلى الآلهة الوثنيّة فقال: "أمّا أنا وبيتي فنعبدُ الرَّبَّ" (يش 24: 15).

"حقًّا أنت أيضًا منهم، فإنّ لغتك تُظهرُك" (متى 26: 73)

 

يُشاد البناء المتين فوق أساسات قوّية. وبالمقابل ينهار أيّ بناء دعاماته متزعزعة. يشبه الإيمان المسيحيّ عمارة يرفعها المؤمن. ويجب أن يتنبّه جيّدًا إلى الأساسات الدّاعمة لبنائه.

يزداد المرء إيمانًا بكلمة الله كلّما أمعن النّظر في خليقته. يلاحظ أعماله فيمجّده. يدقّق في تفاصيل الكون والكائنات فيرى عظمته.

المجتمع والمسيحيّة

لم يتنبَّهْ أحدٌ من الجيرانِ لوفاةِ امرأةٍ عجوزٍ في شقّتِها إلاّ بعدَ أياّمٍ عدّة.

العلم والمسيحية

لا يأتي الكتاب المقدس على ذكر موضوع الإجهاض بالتّحديد. لكنّه يوضح في مقاطع متعدّدة نظرة الله له. يشير النّبي إرميا أنّ الله يعرف الإنسان من قبل أن يولد (إر 1: 5).

الحياة والعائلة المسيحيّة

الصّراع في العلاقات هو قصّة حياة الإنسان. لم يدخل امرؤٌ في علاقةٍ خاليةٍ تماماً من النّزاع.

تاريخ وشخصيّات

انهارت الإمبراطوريّة الرّومانيّة العظيمة مع سقوط روما عام 479م فغرق العالم الغربي في عصورٍ مظلمةٍ سياسيًّا وإقتصاديًّا ودينيًّا. كان الخبر صادمًا.

كان كالفن قائدًا لجنيف لمدّة ثلاثة وعشرين عامًا. عمل خلال تلك الفترة على زرع بذور الدّيمقراطيّة المعاصرة وبناء الأطر المنطقيّة لتفسير عقيدة الإصلاح.

تأملات

-       جمال البيت هو النظام، البيت هو القناعة، مجد البيت هو الضيافة، إكليل البيت هو الرب.

-       الكثير هو لا شيء، إن لم يكن الله فيه. والقيل هو كثير، إذا كان الله فيه.

أنجيلا فتاة ضريرة تحبّ الربّ من كلّ قلبها. عانت كثيرًا في حياتها بسبب مرض خبيث أصاب جسدها وهي في الرّابعة والعشرين من عمرها. لم تسمح لألمها أن يكون عائقًا لخدمتها الروحيّة.

الصفحة الآخيرة

قَالَ يسوع: «أَنَا هُوَ الأَلِفُ وَالْيَاءُ، الْبِدَايَةُ وَالنِّهَايَةُ. أَنَا أُعْطِي الْعَطْشَانَ مِنْ يَنْبُوعِ مَاءِ الْحَيَاةِ مَجَّانًا»