الكاتب: أليس موسى

لبنان أشبه بسفينة تتقاذفها الأمواج في أحلك ساعات الّليل. مسؤولون يتقاتلون ويتبادلون الاتّهامات، وحكّامُ نائمون و غير آبهين بمصير البلد. وكلّما أوشكت السّفينة على الغرق، كلّما زادت الاتّهامات بعضهم لبعض وما من قائل: أنا المسؤول عن هذه البليّة. 

نتعلّم مع مرور الزّمن أنّ الإصغاء لصوت الضّمير هو إصغاء لصوت الله يعلو فوق صوت الرّأي العام مهما ارتفع. قد نتعرّض للتنمّر والازدراء بسبب الحرص على أداء واجبنا المهنيّ بشكلٍ كامل.