موسيقى

العدد موسيقى
  • قصّة ترنيمة: ’في سلام ، في سلام‘

    مؤلف الترنيمة: هوراتيو سبافورد 1828 ـ 1888

    ملحِّن الترنيمة: فيليب بليس 1838 ـ 1876

     

    هذه الترنيمة الرائعة كتبها شخصً علمانيّ يُدعى هوراتيو سبافورد المولود في نيويورك سنة 1828. سبافورد كان رجلَ أعمالِ ناجحٍ جداً ومع هذا كان مؤمناً غيوراً لعمل الرب تربطه صداقة حميمة ب"مودي" الواعظ الشهير وخدام آخرين في عصره.

    العدد:
    الموضوع:
  • التّرنيمة الّتي لمست قلوب الكثيرين

    كمـا أنـا آتـي  إلى           فـادي الورى مُستَـعجِلا

    إذ قُـلتَ نـحوي أقْبِلا                 يا حَـمَـل الله الـوَديـع

    المؤلِّفة: شارلوت إليوت (1789-1871).

    العدد:
    الموضوع:
  • التّرانيم في الكتاب المقدّس

    يعتبر التّرنيم جزءًا مهمًّا من العبادة المسيحيّة؛ فهو كلمات تسبيح للرّبّ. وهناك ترانيم كثيرة في الكتاب المقدّس، منها السّارّة والحزينة، ومنها ترانيم النُّصرَة والتّوبة. ولكنّها كلّها تُعبّر عن وجود الله ومدى تأثيره في حياتنا.

    العدد:
    الموضوع:
    الكاتب:
  • يا ربّنا يسوع

    يـا  مُـــــخــلِّـصـنا
    لـقــد  حـــرَّرتــنــا
    بـقـوَّة  الـصّـــلـيــب
    إلاّ   لِــوا   الـحـــبـيب
    مـاذا  نَـــردُّ    لــــك

    نَـحــيـا   بـوصـايــاك

     

    ضــعْ   ثِــقــلاً عـلـينا

    ونُــتَــلمِــــذهــــا
    كــما  تــريــــدهــا
    لـنْ  تَــقــوى  علــيـنا
    هــذا    شعـــــارُنــا
    كــلّ   طُمـــــوحـنـا
     

    أنــتَ   سيـِّـــدُنــــا

    أنــتَ    إلـــــهُـــنا

    لــنْ   نَـعبُـــد ســواك

    العدد:
    الموضوع:
  • بداية التّرنيم

       لماذا نرنمّ؟ من اكتشف التّرنيم؟ وجدت التّرانيم المسيحيّة منذ القديم وحتّى قبل التّرانيم اليونانيّة أو اللاّتينيّة أو السّاكسونيّة أو ترانيم الإصلاح الإنجيليّ. إنّ أوّل ترنيمة مسيحيّة ظهرت في كتاب العهد الجديد وعُرفت "بالترنيمة الجديدة" وفيها تُقدّم فكرة عن عبادة الله الكونيّة (رؤيا 5: 6-14). في هذا المشهد المبارك، نرى، حول العرش، أربعة حيوانات (كروبيم العدالة) تعطي مجداً وكرامةً للجالس على العرش، واربعة وعشرون شيخاً (صورة عن كنيستي العهد القديم والجديد) جالسين قدّام العرش يسجدون للحيّ إلى أبد الآبدين، وجمعًا غفيرًا من الملائكة يسبّحون الله.

     

    العدد:
    الموضوع:
  • خمسة معايير للتّرانيم الإنجيليّة القيّمة

    ما المُميّز في التّرانيم الإنجيليّة التّقليديّة؟  هل يجب أن تتمسّك الكنائس بها، أو تستبدلها بالتّرانيم الجديدة مُحاكاةً للعصر؟  وهل التّرانيم القديمة هي أسمى من الحديثة، وما السّبب في ذلك؟  هل تُدافع الكنائس عن التّرانيم التّقليديّة لمجرّد أنّها قديمة، أو يجب أن يكون هناك أسباب موجبة وقويّة ومُلزِمَة تقودها إلى عدم تجاهلها؟  فمن المُسلَّم به أنّه يجب ألاّ يكون في الكنائس غير التّقليديّة "تقاليد" يُحافَظ عليها من دون أسباب وجيهة.  القصّة ليست قصّة ذوق شخصيّ.  يذكر هذا المقال بعض المعايير العالية الّتي تُكرمها التّرانيم الإنجيليّة التّقليديّة، وتكسرها القرارات

    العدد:
    الموضوع:
  • رنّموا للربّ

    ·                   "حَسَنٌ هوَ الحَمْدُ للرَّبّ والتَّرَنُّمِ لاِسْمِكَ أيُّها العَلِيّ" (مزمور 92: 1).

    ·                   "رَنِّموا للرَّبِّ تَرنيمَةً جديدَة.  رَنِّمي للرَّبِّ يا كلَّ الأرض.  رَنِّموا للرَّبّ،  بارِكوا اسْمَه، بَشِّروا مِنَ يَومٍ إلى يَومٍ بِخَلاصِه" (مزمور 96: 1، 2).

    ·                   "رَنِّموا لله، رَنِّموا.  رَنِّموا لِمَلِكِنا، رَنِّموا.  لأنَّ الله مَلِكُ الأرضِ كلِّها، رَنِّموا قَصيدَةً" (مزمور 47: 6، 7).

    العدد:
    الموضوع:

Pages

Subscribe to موسيقى