حقائق مسيحية

العدد حقائق مسيحية
  • وسائط النّعمة

    إنّ "وسائط النّعمة" هي الطّرق الّتي تأتي بها النّعمة على حياة الإنسان (أفسس 2: 7-8؛ تيطس 2: 11-12).  وأوّل الوسائط الّتي تقود إلى اختبار نعمة الخلاص هي: "الأسفار المقدّسة"، الّتي منها نستقي كلّ معرفتنا بالإيمان المسيحيّ، وبخاصّة معرفة المخلّص يسوع المسيح (2 تيموثاوس 3: 15؛ يوحنّا 20: 31).  ويأتي الوعظ من الكلمة المقدّسة، كأحد أهمّ الوسائط الّتي تأتي بها النّعمة المُخلِّصة لحياة النّاس، إذ يُظهر لهم حياة المسيح ورسله وتعاليمهم، وذلك ليُحوّلهم إلى الإيمان بالمسيح (لوقا 24: 47؛ أعمال 1: 8؛ رومية 1: 16؛ 10: 11-15؛ 1 كورنثوس 1: 17-18، 23). 

    العدد:
    الموضوع:
  • علامات الهرطقة

    "ولكِن، كانَ أيضاً في الشَّعبِ أنبياءٌ كذبةٌ، كما سيكونُ فيكُم أيضاً مُعلِّمونَ كذبةٌ، الّذينَ يدُسُّونَ بِدَعَ هلاكٍ. 

    وإذ هُم يُنكِرونَ الربَّ الذي اشتراهُم، يجلِبونَ على أنفُسِهِم هلاكاً سريعاً.  وسيتبَعُ كثيرونَ تهلُكاتِهِم. 

    الذين بسبَبِهِم يُجدَّفُ على طريقِ الحقِّ.  وهُم في الطّمعِ يَتَّجِرونَ بكُم بأقوالٍ مُصنّعةٍ، الّذينَ دينونَتُهُم منذُ القّديمِ لا تتوانى، وهلاكُهُم لا ينعَس" ( 2 بطرس 2: 1-3)

    العدد:
    الموضوع:
  • براهين على وجود الله

     

    إنّ حقيقة وجود الله أساسيّة في الإيمان المسيحي.  فلولا وجود الله، لما وُجِد ناموس أخلاقيّ للإنسان، وبالتّالي لما أخطأ الإنسان، ولما احتاج إلى الخلاص، ولكانت المسيحيّة ادّعاء غير صحيح. 

     

    هناك أربعة براهين أساسيّة على وجود الله، تُسمّى تقنيًّا: البرهان الكوزمولوجيّ (من وجود الكون والخليقة)، والبرهان التّليولوجيّ (من وجود مُصمِّم للكون)، والبرهان الأكسيولوجيّ (الحِكم) أو الأخلاقيّ، والبرهان الأنطولوجيّ (الكيانيّ). 

    العدد:
    الموضوع:
  • السّلام

    رَبِّ رُحْـمــاكَ فـأنْـتَ

    إذْ جَسَّـدْتَـهُ بِشَـخـصِكَ

     

    عِـنـدَما الآبُ افْـتَـقَـدنا

    رَنَّـمَـتْ جُـنـدُ الأعـالي

     

    عِـنـدَما الـمَجوسُ  جاءَتْ

    نَجـمُـكَ الهـادي هَـداهُم

     

    والـرُّعـاةُ   الـسّـاهِـرينَ

    سَـمِـعوا  بُشرَى  سَلامـك

     

    فَـمُـكَ الـطّـاهِـر حَدَّثَ

    لا تَـحيـدوا عَـنْـهُ  طُـرّا

     

    رأْسُ  ورَبُّ   الـــسَّـــلام

    لَـمْ يَكُـنْ مَـحـضَ كَــلام

     

    عَـبْـرَ شَـخْـصِـكَ الكَـريم

    العدد:
    الموضوع:
    الكاتب:
  • سلام المؤمن

    خَتَم الرّبّ يسوع آخر عظة ألقاها قبل صلبه بالقول: "قَد كلَّمْتُكُم بِهذا لِيَكونَ لَكُم فِيَّ سَلام.  في العالَم سَيَكونُ لَكُم ضيق، ولَكِنْ ثِقوا: أنا قَد غَلَبت العالَم" (يوحنّا 16: 33). 

     

    العدد:
    الموضوع:
    الكاتب:
  • الإلحاد Atheism

    تعريف:  الإلحاد هو عدم الاعتراف بوجود الله، أو أيّ إله، في أيّ مكان وفي أيّ زمان.

    ادّعاءات الإلحاد والرّدود عليها

    من الممكن استخدام ادّعاءات الإلحاد للردّ عليها.

                                        1.     "الله غير موجود إذ كلّ شيء يحتاج إلى مسبِّب".  هذا ادّعاء غير صحيح، إذ بينما يحتاج كلّ فانٍ متبدّل إلى سبب، لا يحتاج الأزليّ الباقي وغير المتبدّل إلى أيّ سبب لوجوده.

    العدد:
    الموضوع:
  • علامة الصّليب

    صليب المسيح هو رمز لأسمى معاني الحبّ والوفاء والبذل والعطاء.  حفظت المتاحف وأماكن الآثار مصنوعات كثيرة لآلاف السّنين.  أمّا ذاك الصّليب الخشبيّ فقد اختفى، ومَن يقصد تلّة الجلجثة فلَن يجده.  ومع كون هذا الصّليب قد شرب من دماء الفادي، وسمع تنهّداته وخفقات قلبه وآخر كلماته، وشهد لحبّه وغفرانه فهو كقطعة خشبيّة لن يُفيد البشريّة بشيء.  يعلم الله الكلّيّ الحكمة بأنّه لو بقي لحوّلناه بسبب جهلنا الرّوحيّ إلى صنم نتعبّد له، ونسينا قصّة الفداء ومعانيها وأهدافها.

     

    العدد:
    الموضوع:
    الكاتب:
  • لماذا المسيح؟

    وُلِد المسيح                  ليجعلني أولَد ثانية

    افتَقَر المسيح                ليُغنيني

    تشرَّد المسيح                ليُعطينى مكاناً أبيتُ فيه

    تعرّى المسيح                ليُلبِسَني         

    نـُبِذَ المسيح                  ليكون لي أصدقاء

    قُيِّدَ المسيح                  ليُعطيني الحرّيّة

    حزِنَ المسيح                 ليُعطيني البهجة

    نزل المسيح                 ليُصعِدَني

    أصبح خادِما                لأُصبح ابناً

    أصبح خطيّة                لأتحرَّر من الخطيَّة

    مات المسيح                ليُحييني

    العدد:
    الموضوع:
  • الولادة الثّانية

    ما هي الولادة من الرّوح؟  أو الولادة الجديدة؟  أو التّجديد بالرّوح القدس؟

    هل أحتاج إليها؟  هل هي اختبار ضروريّ لجميع النّاس؟

     

    إنّ الولادة الجديدة بحسب الكتاب المقدّس هي الاختبار الوحيد الّذي ينتقل عبره الإنسان من الخطيّة إلى البِرّ ومن الموت إلى الحياة.  ولأنّ الله يُريد حتماً تحويل الإنسان إليه، وضع الولادة الثّانية الوسيلة الوحيدة الّتي يُتمّم فيها هدفه.

    العدد:
    الموضوع:
  • الرّوح القدس في إنجيل يوحنّا

    يُعتبر إنجيل يوحنّا إنجيلاً فريداً ومميّزاً عن غيره من الأناجيل الإزائيّة وذلك من عدّة نواحٍ، فهو يطرح بقوّة موضوع ألوهيّة المسيح، ويشدّد بشكل خاصّ ودقيق على شخص الله الرّوح القدس وعمله.  كما أنّ ذكر موضوع الرّوح القدس فيه يفوق ذكره في الأناجيل الثّلاثة الباقية كلّها.  واللاّفت في هذا الأمر هو أنّ معظم الكلام على الرّوح القدس كان للمخلّص، الرّبّ يسوع نفسه.

    تجديد الرّوح القدس (يوحنّا 3: 5-8)

    العدد:
    الموضوع:

Pages

Subscribe to حقائق مسيحية