5

العدد 5
  • فوق العاصفة

    عندما عَلَت بنا الطّائرة فوق الغيوم، رحتُ أتأمّل في زُرقة السّماء الواضحة، وأشعّة الشّمس السّاطعة.

    العدد:
    الموضوع:
  • السّعادة

    إنّ التّعريف الحاليّ بالسّعادة قد يمتدّ من الرّفاهية، أو مجرّد القناعة، إلى غياب الحزن والأسى وصولاً إلى أقصى حالات الفرح والاكتفاء.  لكنّ التّحديد الوافي لمفهوم السّعادة تتضمّنه الأسفار المقدّسة، وتؤكّده التّجربة الإنسانيّة.

    تعريف لاهوتيّ بالسّعادة

    إنّ السّعادة، من وجهة نظر كتابيّة، هي نتيجة ثانويّة لقيمة أعظم.  ومَنْ يجعل سعادته الهدف الأوّل في حياته فلن يختبر سوى الإحباط والخيبة.  لقد أعلن الرّبّ يسوع بوضوح أنّ أيّ إنسان يتمسّك بحياته بأنانيّة فسوف يخسر فرصة اختبار الحياة الحقيقيّة، (متّى 16: 25).

    العدد:
    الموضوع:
  • حقيقة الكذب

    معظم الأكاذيب الّتي يتفوّه بها الإنسان تعتبر محاولات حقيرة يلجأ إليها لحماية غروره وكبريائه.

    العدد:
    الكاتب:
  • النّظرة المسيحيّة إلى الحكم

    الدّولة تؤثّر في حياتنا اليوميّة، فهي تضع لنا القوانين الّتي تُحدّد معظم أمور حياتنا وأعمالنا، وتحمينا من العنف الخارجيّ والدّاخليّ.  وعلى الرّغم من أهميّة الموضوع، فنحن قلّما نصرف الوقت للتّأمّل في مهمّاتها الأساسيّة.  فما هي النّظرة الكتابيّة إلى الحكم؟  وما هي أسباب قيام الدّولة؟  وأيّ نوع حكم يسمح به الكتاب المقدّس؟

    العدد:
  • حكي السّياسة

    السّياسة (البوليتيك)، أساساً، هي فنّ إدارة المدينة (Polis) أو فنّ تدبير الشّعب.  وهي هبة السّماء للبشر ليتدبّروا أمورهم في الأرض الّتي وضعهم الله فيها.  هي إذاً تنبع من الله وتعبر في الإنسان لصالح الفرد والمجتمع. 

    العدد:
    الموضوع:
  • كيف يمكن للإنسان ظان ينال الإيمان؟

    لقد سمعتُ خلال حياتي كلّها أنّه من المستحيل إرضاء الله من دون إيمان، وأنّ الطّريق إلى الخلاص الأبديّ هو بالإيمان بيسوع المسيح مخلّصاً شخصياًّ.  كيف يمكن للإنسان أن ينال الإيمان؟

              لقد قرأتُ الكتاب المقدّس وكتباً أخرى تتكلّم على الله، ولكنّي ما زلت أشكّ في وجوده وفي كلمته.  أظنّ أنّ خلفيّة عائلتي العلميّة هي الّتي تُعيق طريقي، ولست أعلم ماذا يجب أن أفعل لأزيد إيماني.  أعلم أنّ الكتاب المقدّس يقول إنّه إن بحثتَ عن الله من كلّ قلبك ومن كلّ فكرك فلن يخيب أملك.  ولكن، عندما أصلّي أشعر بأنّني أكلّم نفسي، وليس شخصاً حقيقيّاً. 

    العدد:

Pages

Subscribe to 5