- جورج عطيّة

العدد - جورج عطيّة
  • خواطر في الصلاة

    من يصلّي كفرض واجب، لا يتمتّع.

    من يصلّي بدون حرارة إيمان واثق، لا يتّقد روحيًّا.

    من يصلّي لحاجاته وحسب، أنانيّ لا يرتقي.

    من يشتاق إلى النّهضة ويجعل منها هدفًا ملحًّا، تأتيه.

    -------------------

    يبدأ الإنتعاش في محضر الله.

    الطاعة طريقه، والنقاوة اسّتمراريّته، والتسبيح قوّته، والاضطهاد جماله،

    لكنّ بدايته تكون دائمًا في الصلاة، وبها يزداد حِدَّة وتأثيرًا واضطرامًا.

    -------------------

    هل تعلم... أنّ؟

    ثمّة شخص في الجوار يصلّي بإلحاح لمسلّمات تتمتّع أنت بها في كلّ يوم - فاشكر الله.

    العدد:
    الموضوع:
    الكاتب:
  • لو بقيَ لي يوم واحد!

    آخر ما كتبه القسيس جورج عطية على صفحته على الفيسبوك قبل أن ينتقل من هذه الحياة:

    ماذا تفعل لو بقي لك يوم واحد تعيشه على الأرض؟ ماذا تفعل في يوم واحد؟ 

     

    لربّما تفضل البقاء مع أفراد عائلتك وأصدقائك، أو تنهي أمورًا عالقة ماليّة أو روحيّة أو اجتماعيّة... 

    لربّما ترغب في قضاء وقتك بالمرح والتسلية، أو تفعل شيئا طالما حلمت به ولم تحقّقه... 

    ولربّما تقول، سيكون كغيره من الأيّام وسأستمرّ في حياتي الروتينيّة اليوميّة الاعتياديّة... 

     

    العدد:
    الموضوع:
    الكاتب:
  • عند البوق الأخير

    تؤمن الكنائس الكتابيّة بالرّجاء المبارك، اختطاف الكنيسة. ينزل الربّ من السّماء تحيط به سحب المجد، جاذبًا إليه كلّ مؤمني العالم. يرافق هذا الحدث هتاف الأبواق السّماويّة.

    استخدم الكتاب المقدّس الأبواق في مناسبات أربعة محدَّدَة، إعلان انتصار ودعوة لاجتماع وتحذير من خطر ودعوة الجيوش إلى الحرب. تتجمّع هذه العناصر في الاختطاف، يُعلَن انتصار الكنيسة، يتجمّع المؤمنون في محضر الرّبّ، ينطلق التّحذير باقتراب الدّينونة، وتُستدعى جيوش الملائكة للمعركة الأخيرة القادمة.

    العدد:
    الموضوع:
    الكاتب:
  • المؤمن والصّيتُ الحسَن

    ما هو الصّيت الحسن؟

    العدد:
    الكاتب:
  • الخروج من الحفرة

    اجتاز اللبنانيّون محنًا كثيرةً ومتصاعدةً في شدّتها وخطورتها. حرب أهليّة وحروب الغرباء على أرضهم، خطف وقتل وتخوين وتدمير، كذب وسرقة وخوّات، سلاح متفلّت وتفجيرُ أحياء وأسواق ومرافق حيوية، تهجير ونزوح وهجرة، عدم رؤية وانعدام تخطيط وانسداد أفق، إنهيار اللّيرة والاقتصاد، تقنين كهرباء وماء وعدم توفّر الطاقة ومواد أساسيّة وغذائيّة، سيطرة أحزاب، عبثيّة ودوافع سيّئة، كسب وخسارة، بطالة وعدم توظيف، موت ووجع ووباء وأمراض، وتطول اللّائحة. مع ذلك يتشبّثون بالبقاء. صرّح أحدهم، "نحن باقون، باقون، باقون". أهمّ أسباب التّصميم على البقاء في البلد، أو في العمل، أو في مكان ما، هو الأمل بغدٍ أفضل.

     

    العدد:
    الكاتب:
  • لماذا نثق بالله؟

    أثبتَتِ الأحداثُ العالميّةُ في السّنواتِ الأخيرةِ أنّ كلَّ المصادرِ الّتي اعتمدَ عليها الإنسانُ المعاصرُ، ووثِقَ بقدرتِها على طمأنتِه واستقرارِه، وهميّةٌ لا أساسَ متين لها. مصادرُنا للأمانِ جعلَتْنا أكثر توتّرًا وقلقًا وخوفًا وتيهانًا. فشلَتْ حضارتُنا لأنّها وضعَت أساساتِها على رمالٍ ضحلةٍ فتزعزعَ كلُّ البناءِ ولم يصمُدْ أمامَ الأمواجِ العاتيةِ والرّياحِ الصّاخبةِ.

     

    العدد:
    الكاتب:
  • مصرفك مدى الحياة

    الوضع المصرفي والمالي في لبنان يتدهور وينهار. يتعرّض ما يملكه المودعون لخسائر فادحة غير متوقَّعَة. ونسمع عن الكساد الإقتصادي العالمي قبَيل الحرب العالميّة الأولى، وعن فضائح بنوك، وإفلاس مصارف بسبب الفساد وتردّي الأوضاع الإقتصاديّة. ونتذكّر الّذين استثمروا أموال النّاس، وقدّموا لهم الفوائد العالية في أثناء الحرب الأهليّة في لبنان، ثم خرّبوا بيوتهم. كم من شخص فقد كلّ مدّخراته واعتلّت صحّته وانتُهكت مصالحه. فنسأل، هل من شيء مضمون بالكامل في لبنان والعالم؟

     

    العدد:
    الكاتب:
  • باقة من المعجزات

    يعلن الله إرادته لإنسان يطيعه فينجز بواسطته أمورًا عظيمة. ما يطلبه الله ليس دائمًا شيئًا ضخمًا. أمر موسى أن يتّجه إلى البحر الأحمر، ويرفع عصاه. هذا ليس طلبًا عسيرًا! ولكن عندما أطاع اهتمّ الله بالباقي منجزًا كلّ الأمور الصّعبة: شقّ البحر الأحمر، وقسّى قلب فرعون، وجعله يلحق بهم، وأغلق البحر على جيشه.

     

    أعمال الله العظيمة تتطلّب من الإنسان القيام بأشياء بسيطة. هو يطلب، وينتظر الطّاعة، ليجترح المعجزة. يقول: إملأ الأجرانَ ماءً، إرفع الحجر عن باب القبر، تحرّك باتّجاهٍ جديدٍ، اترك وظيفتك وتعال اتبعني، إشهد لي، إذهب الى الكنيسة وصلِّ. ثمّ يقول، لا تخف، ثق، أنا معك. 

     

    العدد:
    الكاتب:
  • صاحب القائد أم صديقه؟

    إلتقيت أناسًا من كلّ الأطياف إبّان رحلتي الطويلة في خدمة القيادة الرعويّة. ظهرت بوادر القيادة في شخصيّتي منذ حداثتي. الأمر الّذي جعلني قريبًا ومحبوبًا ومبادرًا. ما كدت أُنهي دراستي الجامعيّة في حقلَي العلوم واللّاهوت حتى رأيتني محاطًا بعددٍ كبيرٍ من الأصحاب. مرّت أربعون سنة والنّاس تأتي وتمكث وتغادر. يترك من يغادر ندوبًا سلبيّة أو بصماتٍ إيجابيّةً. في الحالتين كنت أقف محتارًا ومرتبكًا، صامتًا ومصلّيًا، مراقبًا ومتعلّمًا، وأحيانًا دامعًا ومتالّمًا. خلاصة الأمر أنّ الّذين يرافقون القائد ويصاحبونه كثرٌ، وقلّة يتفهّمونه، ونَدرة يساندونه. يطلب أحيانًا صديقًا ولا يجده.

    العدد:
    الكاتب:
  • يقين الإيمان في حيرة الزّمان

    تحيّر النّبيّ حبقوق وهو يراقب عالمه المعاصر. رأى في أمّته عنفًا، ونهبًا، واغتصابًا، ونزاعًا، وعصيانًا لشريعة الرّبّ. الأبرياء يريدون حماية شرعيّة، يُظلمون في المحاكم حيث يسيطر محامون أنانيّون وقضاة فاسدون. أمّة متألِّمَة بسبب أعضاء الحكومة الأشرار. مشاكل أمنيّة وقضائيّة واجتماعيّة وأخلاقيّة وسياسيّة والحرب على الابواب. المملكة الكلدانيّة أرسلت جنودها لاحتلال الأرض.

     

    أسئلة محيّرة

    العدد:
    الموضوع:
    الكاتب:

Pages

Subscribe to - جورج عطيّة